قصيد جديد للشاعر الشعبي التونسي لزهر الضاوي : القواد !

القواد يقعد قواد

وكان يقوّد للرسول.

أصلو من طبعو مرماد

ع الصبة ديمة مجبول.

يبدى يبقبق كالبرّاد

واش يقول مولاه يقول.

يبندر ويفَسْحِل مجّاد

يلقاشي عندو القبول.

وديدة من سيّد الاسياد

لعلّ يحطو مسؤول.

يبيع أوخيّو للقيّاد

ويروّح شايخ مزطول.

واذا مولى النعمة راح

يتبرّم مع الارياح.

حيني بين ليلة وصباح

يدور على سيدو المعزول.

ويهتف بالصوت المبحاح

لِلّي جاء بعدو ويقول:

راك انت شَهْد التفاح.

وِلْ قبلك خايب مرذول.

انت الكوبة والمفتاح

ومن غيرك ما عنا حلول.

ويجبد بنديرو مدّاح.

يثني ويشكر عرض وطول.

ويعاود يلعب الأطراح

ويخدم بلسانو المعسول

ويروّح يرقد مرتاح

تقول غاسل وجهو بالبول.

القواد يقعد قواد..

(قفصة/24/02/20)

شارك رأيك

Your email address will not be published.