الوسم: أحمد الرحموني

مقالة

تونس : قيس سعيد يهدد شعبه بريح عاتية!

من الثابت ان التونسيين قد اعتادوا على الإخراج (أو العزف) المنفرد في زيارات قيس سعيد أو مقابلاته ومن ذلك خطابه الأخير يوم 14 نوفمبر 2021 أمام شجرة الزيتون بمعهد ابن رشيق بالزهراء بمناسبة إشرافه على الاحتفال بعيد الشجرة، وربما على نفس الوتيرة أصبحنا نتوقع من قيس سعيد سلوكا معتادا مع كل مظاهرة جديدة تخرج احتجاجا على...

مقالة

تونس : المجلس الأعلى للقضاء و معركة الوجود!

هل انتظر المجلس الأعلى للقضاء طويلا قبل أن ينفجر، ربما في استغاثة يائسة أو صيحة مدوية أو حتى لحفظ ماء الوجه؟ ألم يكف قيس سعيد، كلما جاء على ذكر القضاء (ويحصل ذلك يوميا)، عن استهداف المجلس الأعلى للقضاء والتشكيك في تمثيليته و اتهامه بالخضوع لضغوطات سياسية وذلك بهدف تبرير ما أعلن عنه في اجتماع مجلس...

مقالة

تونس : القضاء في قبضة الرئيس قيس سعيد!

بعيدا عن الإثارة، لا أعتقد أن التهديدات التي تستهدف القضاء التونسي بعد 25 جويلية 2021 هي من قبيل التخوفات أو المبالغات التي نطلقها جزافا، خصوصا بعد التدخل المباشر لسلطة قيس سعيد في أوضاع القضاء سواء في مبادئ استقلاله أو ضماناته أو هياكل تسييره. وقد يبدو هذا الاستنتاج في ظاهره بعيدا عن الإقناع في ضوء التناول العمومي...

مقالة

تونس : حول دلالات الحوار في فكر قيس سعيد

حسب الكاتب مفهوم الحوار لدى الرئيس قيس سعيد هو أقرب إلى صيغة الاستشارات الوطنية التي اعتدناها من النظام السابق حيث لا يترك شيئا للمجهول فتكون كل الحلول قد طبخت مسبقا في القصر الرئاسي و المخرجات… مضمونة. بقلم القاضي أحمد الرحموني

مقالة

هل يتربص قيس سعيد بالمجلس الأعلى للقضاء!؟

هل يتربص قيس سعيد فعلا بالمجلس الأعلى للقضاء!؟ أم أن ذلك لا يعدو أن يكون مجرد وهم أو إشاعة؟! وربما يقال أن هذا “الإقدام” لا يبدو مستبعدا طالما ان قيس سعيد قد علق بجرة قلم أعمال مجلس نواب الشعب وأحال ساكنيه على البطالة الاضطرارية و أعفى الحكومة ورئيسها وتولى بذلك كامل صلاحيات السلطة التنفيذية برأسيها...

مقالة

من قضاء بن علي إلى قضاء قيس سعيد !

من الواضح أن بناء سلطة قضائية مستقلة – باعتبارها من مكونات دولة القانون – لا يمكن أن ينعزل عن بيئة قانونية و دستورية قوامها السعي إلى تأسيس نظام جمهوري، يحترم القضاء ويمنع التدخل في سيره أو استعماله بقصد التحصيل على منافع سياسية. ولا يظهر ان طبيعة العلاقة بين قيس سعيد والقضاء (بمحاكمه وقضاته و هياكله...

مقالة

تونس : ماذا يريد قيس سعيد من القضاء!؟

لم يكن بيد القضاة – حتى قبل إرساء العدالة الانتقالية وفي الأيام الأولى التي أعقبت الثورة – إلا النزول إلى الشوارع لمطالبة السلطة بإصلاح القضاء (في أشخاصه ومؤسساته!). ولم  ينقطع “حراك القضاء” على مختلف مشاربه وفي كل المحطات عن تأكيد المطالبة بإرساء سلطة قضائية مستقلة ونزيهة تحظى بثقة الناس واحترام بقية السلطات. بقلم القاضي أحمد...

مقالة

هل فعلا رفع الأستاذ رابح الخرايفي شكاية ضدي؟!

في هذه التدوينة يشكك في أن الأستاذ رابح الخرايفي رفع شكاية قضائيه ضده بسبب اختلاف في التحليل السياسي للإجراءات الاستثنائية التي اتخذها الرئيس قيس سعيد. بل يرى أن الخبر مفتعل من أساسه من طرف جهة ما “في سياق يعج بالمشاكل والمتناقضات.! ” حسب قوله. بقلم القاضي أحمدالرحموني

مقالة

تونس : هل تخلت المحكمة الإدارية عن ضمان حرية التنقل؟!

في قرارات مفاجئة (حتى للقضاة أنفسهم) أصدرها الرئيس الأول للمفي قرارات مفاجئة (حتى للقضاة أنفسهم) أصدرها الرئيس الأول للمحكمة الإدارية السيد عبد السلام قريصيعة يوم 30 سبتمبر 2021 في مادة توقيف التنفيذ، رفضت المحكمة الإدارية جملة المطالب المقدمة طعنا في القرارات الصادرة بعد 25 جويلية 2021 عن المكلف بتسيير وزارة الداخلية والمتعلقة بوضع العارضين تحت...

مقالة

القاضي أحمد الرحموني يكتب: “هل تخلت المحكمة الإدارية عن ضمان حرية التنقل؟!”

“في قرارات مفاجئة (حتى للقضاة أنفسهم) أصدرها الرئيس الاول للمحكمة الإدارية السيد عبد السلام قريصيعة يوم 30 سبتمبر2021 في مادة توقيف التنفيذ، رفضت المحكمة الإدارية جملة المطالب المقدمة طعنا في القرارات الصادرة بعد 25جويلية 2021 عن المكلف بتسيير وزارة الداخلية والمتعلقة بوضع العارضين تحت الإقامة الجبرية.