الرئيسية » مرزوق للمرزوقي: “تروجون الأباطيل لتجعلوا من فوز بايدن فوزا لكم، حاصيلو ما أخف عقولكم و ما أشد ولاؤكم للأجانب”

مرزوق للمرزوقي: “تروجون الأباطيل لتجعلوا من فوز بايدن فوزا لكم، حاصيلو ما أخف عقولكم و ما أشد ولاؤكم للأجانب”

على إثر التدوينة التي نشرها رئيس الجمهورية المؤقت الأسبق المنصف المرزوقي (غير المنتخب و انما معين من النهضة الاسلامية في 2011 و صديق قناة الجزيرة القطرية) مساء الجمعة 6 نوفمبر 2020 على صفحته الرسمية بالفايسبوك وهو يفتخر بفوز بايدن، أجابه في الحين محسن مرزوق رئيس حركة المشروع عبر تدوينة نشرها هو الآخر على صفحات التواصل الإجتماعي و جاء فيها ما يلي:

“ممثلون عن الاخوان المسلمين في العالم بما فيها تونس، يبتهلون لله لكي ينصر بايدن ضد ترامب في انتخابات أمريكا ويروجون أن بايدن لو انتصر فسيأتي بنفسه لنصرتهم ودعمهم فهو “يحبّ الديمقراطية ولا يكره الاسلام”.

ورئيس الجمهورية السابق المرزوقي يتوعد انظمة عربية بالويل والثبور بعد فوز بايدن. وانت كنت رئيس تونس بكل أسف. آش دخّلك؟ تفاخر برئيس أمريكا الجديد ضدّ دول أخرى ؟ باسم ماذا؟ بصفتك ماذا؟

حاسيلوا ما أخفّ عقولكم وما أشدّ ولاءكم للأجانب وما أضعف رابطتكم الوطنية.حاسيلوا ما أخفّ عقولكم وما أشدّ ولاءكم للأجانب وما أضعف رابطتكم الوطنية.

تروّجون هذه الاباطيل لتجعلوا “زعمة زعمة” من فوز بايدن فوزا لكم، وكان أحرى بكم أن تدعو الله ليزرع الوطنية في أنفسكم ويغفر لكم ذنوبكم في حقّ أوطانكم.

ترامب سيخدم بلده بطريقة ما

وبايدن سيخدم بلده بطريقة أخرى

ومن يريد من دول اخرى أن يفوز أحدهما فلمصلحة بلده سواء كانت روسيا أو الصين. أما أنتم فتريدون أن تكونوا “خماسة” هذا لصالح ذاك.

لا تتعبوا أنفسكم، فبايدن ليس ما تعتقدون، أوّكد لكم عن معرفة، كما كان ترامب عكس ما تعتقدون”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.