الرئيسية » آخر تطورات مسار التسوية السياسية في ليبيا، من بين المحاور في لقاء جمع الجرندي بنائب وزير خارجية كوريا

آخر تطورات مسار التسوية السياسية في ليبيا، من بين المحاور في لقاء جمع الجرندي بنائب وزير خارجية كوريا

استقبل السّيد عثمان الجرندي، وزير الشّؤون الخارجيّة والهجرة والتّونسيّين بالخارج، صباح اليوم الأربعاء 03 نوفمبر 2021، السّيد Yeo Seung-Bae””، نائب وزير الخارجيّة لجمهوريّة كوريا، الذي يؤدّي زيارة عمل إلى ليبيا وتونس خلال الفترة من 30 أكتوبر إلى 03 نوفمبر 2021.


وأشاد السيد الوزير في مستهل اللقاء، بعُمق علاقات الصّداقة التي تربط تونس بجمهورية كوريا، مؤكدا عزم بلادنا على مزيد الارتقاء بعلاقات التّعاون والصّداقة بين البلدين في جميع المجالات، وتكثيف الاتصالات وتبادل الزيارات بين سامي مسؤولي البلدين وتدعيم التعاون الاقتصادي خاصّة الاستثمارات الكورية في تونس.
واستعرض الجانبان أهم المواعيد الثنائية القادمة على غرار اللجنة الوزارية المشتركة التونسية الكورية وبرنامج تبادل زيارات سامي المسؤولين في البلدين، واتفقا على ضبط رزنامة لتجسيمها في أقرب الآجال. وفي هذا الإطار جدد المسؤول الكوري الدعوة الموجهة للسيد الوزير للمشاركة في أشغال المؤتمر الوزاري لحفظ السلام، المزمع تنظيمه في سيول في بداية شهر ديسمبر القادم، والذي يتزامن مع انعقاد المنتدى الكوري-الإفريقي.
كما استعرض المسؤولان أهم برامج التعاون القائمة بين البلدين، حيث ثمّن السيد الوزير الدعم الكوري لمعاضدة المجهود التنموي في تونس على المستويين الاقتصادي والاجتماعي، إلى جانب دعم بلادنا في مكافحة جائحة كوفيد-19 والحدّ من تداعياتها، مشيرا بالمناسبة إلى تحسن الوضع الوبائي في تونس نتيجة الحملات الوطنية المكثفة للتلقيح وللدعم الكبير الذي تلقته تونس من عدد من البلدان الشقيقة والصديقة. ومن جهته، جدد المسؤول الكوري التزام بلاده بمواصلة دعمها لبرامج التنمية في تونس.
من جهة أخرى، تطرق الجانبان إلى آخر تطورات مسار التسوية السياسية في ليبيا خاصة المؤتمر الدولي لدعم الاستقرار الذي انعقد يوم 21 أكتوبر 2021 بطرابلس، حيث أبرز السيد الوزير الدور الايجابي الذي تلعبه تونس في إطار آلية الجوار الليبي، والتزامها بالمساهمة الفاعلة في الجهود الإقليمية والدولية الرامية لإنجاح المسار الانتخابي والاستقرار في الشقيقة ليبيا.

Leave a Reply

Your email address will not be published.