الرئيسية » تونس تدين بشدة العملية الارهابية الفاشلة التي استهدفت مقر اقامة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي

تونس تدين بشدة العملية الارهابية الفاشلة التي استهدفت مقر اقامة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي

في بلاغ أصدرته ظهر اليوم الأحد 7 نوفمبر 2021، أدانت وزارة الخارجية التونسية بشدة العملية الارهابية الفاشلة التي استهدفت مقر اقامة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بالمنطقة الخضراء ببغداد فجر اليوم.

وتعرب تونس عن تضامنها الكامل مع العراق و وقوفها الى جانب شعبه الشقيق في مواجهة كل المحاولات التي تستهدف أمنه واستقراره.
و كان الكاظمي قد توجه بكلمة مصورة عبر حسابه الرسمي في تويتر قال خلالها إنه بخير هو و من معه، ودعا إلى “الحوار الهادئ والبناء من أجل العراق ومستقبل العراق”.

وأدانت الولايات المتحدة بشدة محاولة الاغتيال التي تعرض لها الكاظمي واعتبرتها “عملا إرهابيا واضحا”، وأكد المتحدث باسم الخارجية الأميركية نيد برايس أن واشنطن عرضت المساعدة في التحقيق في هذا الهجوم.

يذكر أن مظاهرات مستمرة وعنيفة اتخذت مكانا في محيط المنطقة الخضراء الأيام الماضية قادها مناصرون لفصائل موالية لإيران رفضا لنتائج الانتخابات النيابية، وأسفرت عن مقتل شخص وإصابة أكثر من 100 بين المدنيين وأفراد القوات الأمنية، وفق الحرة عراق.

Leave a Reply

Your email address will not be published.