الرئيسية » د. رافع الطبيب: “ارتمى صاحب عرش الرباط عميقا في بركة أمريكا و الصهاينة…”

د. رافع الطبيب: “ارتمى صاحب عرش الرباط عميقا في بركة أمريكا و الصهاينة…”

نشر الجامعي رافع الطبيب، الدكتور في الانتروبولوجيا و المختص في الشؤون الليبية مساء الاثنين 29 نوفمبر تدوينة على صفحات التواصل الاجتماعي، عبر من خلالها عن غضبه مما يحصل في المنطقة من تسارع الاحداث و… كلامه موجه مباشرة ل”صاحب عرش الرباط”:

“لن تنفعكم الصلوات …
بعد ان اعلمته أوربا عدم نيتها النزول عند مطالبه وانقاذ اقتصاده الفاسد، ارتمى صاحب عرش الرباط عميقا في بركة أمريكا والصهاينة ومشيخات الخليج المتهالكة. لم يكتف بامضاء. اتفاق مخجل يفتح بفضله اراضي المملكة للعدوان على الجزائر ولكنه فتح كنيس الجالية اليهودية لتقام الصلوات لراحة وانتصار جنود اسرائيل.
صلوا وتضرعوا واقرؤوا صحفكم فلا نافع لكم!
انتهى زمن عربدة الاغراب في ارضنا. … بالامس كانت بيروت وكابول وبغداد وحلب والرقة وغدا … قريبا جدا، مأرب وتعز وادلب … وسنرى ان كان الاسرائيلي قادرا على حماية عروشكم”.

………………………………………………………

و سبق ان كتب الطبيب منذ 4 أيام ما يلي تحت عنوان “لا حياد …”:

“الصهاينة يتسللون الى منطقتنا عبر مملكة التخلف والعمالة ومخزنها الكريه. اخبار ذات مصداقية تؤكد ان الرباط تعتزم بناء قاعدة جوية متخصصة في ارسال المسيرات بشراكة مع اسرائيل على مقربة من مدينة مليلية المحتلة … ولكن ليس لتحرير هذا الجيب الاستعماري بل لمهاجمة الجزائر وجيشها الشعبي العظيم والممانع.
كفرت بالمغرب الكبير وبمستقبل هذا الوهم.
اساند الجزائر وأقف في صفها بوجه الجهل المخزني واسرائيل.
في معارك المصير، لا مكان للحياد.

ملاحظة : بربي خبراء مركز سيدي بومنديل. للدراسات الاستراتيجية اللي يخلصوا في العشاوات … انفعونا بانقراضكم … ما ابلدكم!
خلينا نتحدثوا بين وطنيين وديبلوماسيين ودارسي العلاقات الدولية”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.