الهمامي يحمل مسؤولية سلامة الموقوفين السياسيين إلى السلطة السياسية

في تصريح له لبرنامج هنا تونس على الديوان اف ام، أكد الاستاذ المحامي العياشي الهمامي، عضو هيئة الدّفاع عن الموقوفين في قضية التآمر على أمن الدولة ان قرار الدخول في اضراب جوع من طرف 6 من منوبيه كان بهدف مطالبة السلطة السياسية والقضائية برفع ما يعتبروه الظلم الذي يسلط عليهم في التعاطي مع الملف.


و أضاف الاستاذ الهمامي بأن الموقوفين في قضية التآمر يقبعون في السجن في حين انه لم يتم الاستماع إليهم الا لمرة واحدة فقط من طرف قاضي التحقيق وفق قوله.
وأوضح العياشي الهمامي، وفق نفس المصدر بأن أكثر 4 أعضاء من هيئة الدفاع يتم مقاضاتهم بدورهم بتهم مختلفة وذلك بغاية تخويفهم ومنعهم من مواصلة الدفاع عن الموقوفين السياسيين.
كما حمل العياشي الهمامي مسؤولية سلامة الموقوفين الى السلطة السياسية الحالية والى رئيس الجمهورية قيس سعيد والذي أصر على ادانة الموقوفين في تصريح اعلامي قبل عملية استنطاقهم من قاضي التحقيق وفق تعبيره.
ورجح الهمامي ان يتم خرق القانون خاصة بعد انتهاء مدة الإيقاف القانونية والتي حددها المشرّع بـ 14 شهرا وان هيئة الدفاع ستواصل جميع المسارات القانونية لاخلاء سبيل جميع الموقوفين.

  • و للاشارة، من بين أعضاء هيئة الدفاع عن القادة السياسيين المعتقلين الذين تتم مقاضاتهم، نذكر الاستاذ العياشي الهمامي، الاستاذة دليلة بن مبارك مصدق، الاستاذة اسلام حمزة…
  • المصدر؛ الديوان اف ام بتصرف

شارك رأيك

Your email address will not be published.